لغز الحاكم الذي جمع مائة رجل محكوم عليهم بالإعدام ورتبهم في دائرة و رقمهم من 1 إلى 100 و اعطى السيف لأول شخص و هو رقم 1 وأمره بقتل الثاني. و بعدها يمرر السيف للذي بعدة وهكذا و استمرت العملية و ماتوا كلهم الا رجلا واحدا مارقم هذا الرجل ؟

 

 

 

  لغز الحاكم الذي جمع مائة رجل محكوم عليهم بالإعدام ورتبهم في دائرة و رقمهم من 1 إلى 100 و اعطى السيف لأول شخص و هو رقم 1  وأمره بقتل الثاني. و بعدها يمرر السيف للذي بعدة وهكذا  و استمرت العملية و ماتوا كلهم الا رجلا واحدا  مارقم هذا الرجل ؟

 

  لغز الحاكم الذي جمع مائة رجل محكوم عليهم بالإعدام ,ورتبهم في دائرة ,و رقمهم من 1 إلى 100 ,و اعطى السيف لأول شخص و هو رقم 1  وأمره بقتل الثاني,. و بعدها يمرر السيف للذي بعدة وهكذا ؟,

 

حل لغز حاكم جمع مائة شخص محكوم عليهم بالإعدام ورتبهم في دائرة, ورقمهم من واحد إلى مائة ,أعطى الأول سيف وأمره بقتل الثاني ,ثم تمرير السيف بدي القانون للحل

 

 

الجواب


حل اللغز :
حاكم جمع 100 شخص محكوم عليه بالاعدام و رتبهم في دائرة و رقمهم من 1 الى 100 اعطى الاول سيفا و امره بقتل الثاني و بعدها ينتقل السيف للشخص الموالي ليقتل الشخص الذي بعده و استمرت العملية و ماتوا كلهم الا رجلا واحدا رقم هذا الرجل هو :73

زد

السيف

تعتبر السيوف من أعظم الأسلحة الموجودة منذ القدم إلى وقتنا هذا وتحديداً عند العرب وحتى قبل أن يأتي الإسلام وينتشر، فلم يكن مجرد أداة للحرب والطعن بل كان سكيناً ورفيقاً وونيساً، وكان يعتبر بمثابة الحكم بين الناس بحيث أطلق عليه كثيرين اسم قاضي القتال، وإضافةً لكونه أهم أداة كان يحملها الرجل فقد كانت تمنحه كثيراً من الوقار والهيبة والاحترام ممن حوله، وكان يصنع في بداياته من معدن الحديد وهذا ما أثبت أنّ العرب قديماً امتلكوا كثيراً من المهارات في صناعة المواد وتشكيلها. أنواع السيوف كان يطلق على السيوف أسماء عديدة وكثيرة، ففي لغتنا العربية يوجد ما يقارب الثلاثمئة اسم للسيف، بحيث يعني كلّ اسم منها معنىً مختلفاً ودلالة معينة، ومن أبرز هذه الأسماء الصمصام، وكان يدلّ على أنّ السيف لا يمكن ثنيه، والبارقة دلالة على امتلاكه بريقاً معيناً، والصحيفة وهي دلالة على السيف العريض، والدوان وهو السيف الذي لا يمكن قطعه، إضافةً إلى المهند وهو السيق الرقيق والحاد جداً، وغيرها كثير من الأسماء المختلفة، أمّا أنواع السيوف فهي متعدّدة أيضاً ومختلفة، لذلك سوف نتناول هنا أبرز أنواع السيوف وتحديداً الموجودة والمعروفة عند العرب، وتضم ما يلي: الصمصامة: وهو نوع من أنواع السيوف المصنوعة من المجوهرات؛ لذلك يطلق عليه السيف المجوهر، ويعتبر القائد عمرو بن معد يكرب الزبيدي أول من حمله، وكان من أشهر السيوف الموجودة قديماً عند العرب، وقد أهداه الرسول محمد صلى الله عليه وسلم إلى القائد خالد بن العاص عندما أعلن إسلامه. المستلب: هو السيف الذي كان يحمله عمرو بن كلثوم التغلبي. القرين: وهو السيف الذي كان يحمله سيف الخير النبهاني الطائي. رسوب مفخم: يعتبر بن أبي شمر الغساني أول من حمله واستخدمه، وانتشر فيما بعد بكثرة. ذو الوشاح: وهو السيف الذي كان يحمله عمر بن الخطاب. الألوق ذو القرط: وهو من أبرز السيوف العربية، وأول من حملها واستخدمها قديماً هو القائد خالد بن الوليد. المَلأ: وهو من أبرز السيوف العربية، وأوّل من حملها واستخدمها قديماً هو القائد المسلم سعد بن أبي وقاص. ذو الفقار: ويعتبر واحداً من أشهر السيوف العربية والإسلامية، وقد كان يحمله الإمام الجليل علي بن أبي طالب، وهو مصنوع من الجوهر الخالص وقد أهداه إياه الرسول محمد صلى الله عليه السلام، وقال فيه حسان بن ثابت مجموعة من الأبيات الشعرية: جبريل نادى في الوغى والوقع ليس بمنجلي والمسلمون بأسرهم حول النبي المرسل لا سيف إلا ذو الفقار ولا فتى إلاعليّ


Warning: Division by zero in /home/mazmize/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1379